أسبوع الكاريكاتير فى أكاديمية أخبار اليوم بالقاهرة

قيم هذا الموضوع: 
Average: 5 (1 vote)
تجربة جديدة قامت بها أكاديمية أخباراليوم  بالقاهرة مع طلاب الفرقة الثانية في قسم الصحافة، حيث خصصت أسبوع التدريب الصيفي لدراسة الكاريكاتير واسندت هذه المهمة للفنان هاني شمس رئيس قسم الكاريكاتير بجريدة أخبار اليوم.
هاني شمس قام بإعداد 10 محاضرات عن الكاريكاتير مدة كل محاضرة ساعة ونصف، حيث قام بتدريس 3 ساعات يوميا لمدة 5 ايام هي مدة التدريب الصيفي لطلاب قسم الصحافة بالأكاديمية.
اليوم الاول تم تخصيصه للحديث عن تاريخ الكاريكاتير حيث استعرض شمس مع طلاب الأكاديمية بداية الكاريكاتير منذ عصر الانسان الأول الذى رسم على جدران الكهوف رسوما تحمل مبالغات، ثم تطرق الى رسم الكاريكاتير عند الفراعنة ودلل بذلك بالجدارية الموجودة فى معبد الملكة حتشبسوت التي توضح كيف رسم الفراعنة زوجة ملك بلاد بنت بشكل ضخم ومضحك.
ثم تطرق شمس للحديث عن الكاريكاتير فى أوروبا الذي بدا ظهورة فى ايطاليا على يد "انيبال كراتشى" عام 1558 الذي يعتبر أول من رسم صوراً مثيرة للضحك والسخرية، ثم تحدث عن الكاريكاتير فى فرنسا عندما اصدر ”شارل فيليون“ مجلة أسمها ”كاريكاتير“ عام  1830 وكان أبرز رساميها ”هونرية دومييه“، ثم تناول الكاريكاتير في إنجلترا وعن مجلة بانش الشهيرة، ثم تحدث عن ظهور الكاريكاتير فى أمريكا وقت الحرب الأهلية على يد الفنان الأسكتلندى وليام تشارلز وقال أنه أول من ابتدع فكرة كتابة الحوار فى بالون فوق الشخصيات.
في المحاضرة الثانية تحدث الفنان هاني شمس عن بداية الكاريكاتير في مصر من خلال مجلة أبو نظارة التى اصدرها يعقوب صنوع، ثم بداية رسم الكاريكاتير فى المجلات المصرية بريشة الأسبانى خوان سانتيس والأرمنى صاروخان والتركي رفقي ثم اقتحام الفنان رخا للمجال كاول مصري يحترف هذا الفن، ثم تحدث عن تجربة زهدي و طوغان وعبد السميع ثم مرحلة تمصير الكاريكاتير على يد صلاح جاهين وحجازي وكتيبة رسامي مجلة صباح الخير.
فى اليوم الثاني تحدث شمس عن محطات هامة في تاريخ الكاريكاتير المصري واختار اربع محطات هي انشاء مجلة صباح الخير و تجربة تأسيس الجمعية المصرية للكاريكاتير ثم تجربة مجلة كاريكاتير فى التسعينيات و تجربة جريدة الدستور عام 2005 التي حاول فيها الفنان عمرو سليم اعادة تجربة حجرة الرسامين الشهيرة بمجلة صباح الخير، و في محاضرة أخرى خصصت للحديث عن أعلام الكاريكاتير المصري، حيث اختار اربعة رسامين تحدث عنهم وعن أسلوبهم بإسهاب هم محمد عبد المنعم رخا وصلاح جاهين وحجازي وعمرو سليم.
فى اليوم الثالث قدم هاني شمس محاضرتين استعرض فيها تجربتين فريدتين في فن الكاريكاتير، الأولى بعنوان "الكاريكاتير مسرحا" حيث استعرض كتاب "بهجاتوس الديكتاتورية للمبتدأين" للفنان بهجت عثمان، التجربة الثانية بعنوان "ناجى العلي كاريكاتير النزوح الدائم" واستعرض خلالها تجربة الفنان ناجي العلي الفريدة وتأسيسه لأسلوب جديد للكاريكاتير، وابداعه لشخصية حنظلة واستخدامه للشخصيات والرموز وتطور أسلوبه، إلى جانب نزوحه الدائم من فلسطين الى لبنان الى الكويت ثم الى لندن حيث اغتيل على يد مجهول عام 1987 بعد ان قدم تجربة رائدة فى عالم الكاريكاتير.
اليوم الرابع خصص للحديث عن الدلالات الرمزية التى يستخدمها رسام الكاريكاتير فى رسومه وقال شمس أن رسام الكاريكاتير يستخدم عادة ثلاثة دلالات فى رسومه لخدمة الفكرة وهي دلالة الشخصية ودلالة الملابس ودلالة المكان وقال أن رسام الكاريكاتير ينفذ رسمته كما ينفذ المخرج مشهده السينمائي فهو يختار شخصياته بعناية ويختار ملابسهم وديكور المكان وشرح ذلك بشكل عملي مستخدماً رسوم للفنان مصطفى حسين وصلاح جاهين وحسن حاكم وأوضح كيف يستخدم كل منهم الدلالات الرمزية بطريقة مختلفة عن الاخر.
فى اليوم الخامس استعرض شمس بعض رسومه الكاريكاتورية وطلب من الطلاب مشاهدتها بمعايير الدلالات المزية التى تم الحديث عنها، بعدها بدات ورشة عمل حيث قام شمس بشرح كيف يقوم الرسام بعمل تعبيرات الوجه ثم قام الطلاب بمشاركته في عمل هذه التعبيرات، أيضا قام برسم بعض الحركات البسيطة وقام الطلاب باكمال الرسم وهو ما أضفى نوع من المرح والتفاعل.
الفنان هاني شمس قال فى تصريحات خاصة لبيت الكرتون العربي أنه فوجئ بتفاعل الطلاب مع المحاضرات رغم عدم معرفتهم بأى شىء عن الكاريكاتير لكن استجابتهم كانت كبيرة وطلب بعض منهم الأذن باصطحاب أخوتهم أو اقاربهم وأصدقاءهم من محبي هذا الفن المشاغب.
الدكتورة منى عمران رئيس قسم الصحافة بأكاديمية أخبار اليوم قالت فى تصريحات خاصة لبيت الكرتون العربي أن لديها قناعة شخصية بأهمية الكاريكاتير فهو أهم من المقالات والبرامج الحوارية لأنه مكثف وملخص، وقالت أن رسام الكاريكاتير عملة نادرة فهو صاحب مواصفات خاصة لا يمتلكها الكثيرون.
واضافت أنه للأسف لاتوجد مادة للكاريكاتير فى الأكاديمية وكان المخرج الوحيد هو استغلال التدريب الصيفى فى ذلك، فمنذ توليها قسم الصحافة منذ 4 سنوات قامت بإدخال محاضرة او محاضرتين عن الكاريكاتير فى اسبوع التدريب لكنها وجدت أن ذلك غير كافياً، فاتخذت قراراً بتخصيص الاسبوع بالكامل في أحدى المراحل لدراسة هذا الفن، على أمل ان تقوم الأكاديمية بإدخال الكاريكاتير كمادة يتم تدريسها طوال العام.
مرفقات: 

معرض الصور